7 دول أوروبية تنصاع لحظر شارة دعم المثليين في مونديال قطر

وجدت 7 دول أوروبية نفسها مجبرة للالتزام بقرار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بعدم ارتداء الشارات الداعمة للمثلية الجنسية خلال مباريات كأس العالم في قطر.

وأعلنت الدول السبعة إنجلترا، وألمانيا، وبلجيكا، وهولندا، والدنمارك، وويلز، وسويسرا، في بيان مشترك، أمس الاثنين، قرار الالتزام بتعليمات “الفيفا” خوفاً من تعرضهم لعقوبات.

وذكرت المنتخبات في البيان المشترك: “بصفتنا اتحادات وطنية، لا يمكننا وضع لاعبينا في موقف قد يتعرضون خلاله لعقوبات، بما في ذلك الإنذارات، منذ نزولهم إلى أرض الملعب”.

وتابع البيان: “الاتحاد الدولي لكرة القدم كان واضحاً في أنه سيفرض عقوبات إذا ارتدى قائدة المنتخبات الشارات الداعمة للمثلية”.

كما أشار البيان إلى أن “الاتحادات كانت مستعدة لدفع غرامات مالية في حالة ارتداء هذه الشارات، غير أنهم تراجعوا عن موقفهم خشية وضع اللاعبين في موقف قد يتم فيه حجزهم أو حتى إجبارهم على مغادرة الملعب”.

وفي سياق متصل، قام لاعبوا منتخب إنجلترا قبيل انطلاق مباراتهم أمام إيران، بالركوع احتجاجاً على قرار “الفيفا” حظر ارتداء شارة دعم المثليين.

وجاء قرار “الفيفا” بحظر الشارات الداعمة للشواذ جنسياً احتراماً لقيم وثقافة قطر العربية الإسلامية، ولحض المنتخبات المشاركة وجماهيرها على احترامها أيضاً خلال المونديال المستمر حتى 18 ديسمبر المقبل.

وتحظر دولة قطر الشذوذ الجنسي، كما أنها تفرض عقوبات رادعة على من يقوم بالترويج ودعم المثلية على أراضيها، وذلك التزاماً بالشريعة الإسلامية.

المصدر: وكالات
كلمات دليلية: دعم المثليين، دول اوروبية، كأس العالم قطر
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا