image_processing20231128-3278564-wxjwjb

30 أسيراً من النساء والأطفال يعانقون الحرية ضمن الدفعة الخامسة من صفقة التبادل

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الثلاثاء، عن 30 أسيراً، بينهم 15 إمرأة و15 طفلا، عند سجن “عوفر” العسكري” المقام على أراضي المواطنين في بلدة بيتونيا غرب رام الله، ومن سجن “المسكوبية” في القدس المحتلة، ضمن الدفعة الخامسة من “صفقة التبادل”.

ونقلت حافلة ومركبات تابعة للجنة الدولية للصليب الأحمر، عددا من الأسرى المفرج عنهم، من سجن “عوفر” العسكري” إلى رام الله، في حين تم الإفراج عن  الأسرى  المقدسيين من “المسكوبية” إلى منازلهم.

واستقبل مئات المواطنين، الأسرى المفرج عنهم في مدينة رام الله، وسط ترديد الشعارات المهنئة بالإفراج عنهم، وأخرى داعية إلى الإفراج عن المعتقلين كافة في سجون الاحتلال.

وفي وقت سابق من اليوم، اقتحمت شرطة الاحتلال منازل ذوي عدد من  الأسرى المقدسيين قبيل الإفراج، وحذرتهم من إقامة أي مظاهر احتفال أو تجمعات.

كما أصيب شاب بالرصاص الحي والعشرات بالاختناق، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي الأحياء القريبة من سجن “عوفر” العسكري المقام على أراضي المواطنين في بلدة بيتونيا غرب رام الله، وصولا إلى دوار المدارس وسط البلدة.

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير قد أعلنا في بيان مشترك، قائمة أسماء الدفعة الخامسة من  الأسرى الأطفال والأسيرات الذين تم الإفراج عنهم اليوم، ضمن بنود اتفاق “الهدنة الإنسانية”، وتضم 15 إمرأة، و15 طفلا .

المصدر: القدس دوت كوم
كلمات دليلية: إسرائيل، الضفة الغربية، حماس
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا