صندوق النقد الدولي
صندوق النقد الدولي

وزير المالية الباكستاني يلتقي بصندوق النقد الدولي في جنيف مع تعثر خطة الإنقاذ

قال متحدث باسم صندوق النقد الدولي اليوم الأحد، إن وفداً من صندوق النقد الدولي سيلتقي بوزير المالية الباكستاني على هامش مؤتمر في جنيف يبدأ في 9 يناير كانون الثاني، في الوقت الذي تكافح فيه باكستان لاستئناف عملها في برنامج الإنقاذ.

ولم يوافق المقرض بعد على الإفراج عن 1.1 مليار دولار كان من المقرر صرفها في نوفمبر من العام الماضي، ما يترك لباكستان ما يكفي فقط من احتياطيات النقد الأجنبي لتغطية واردات شهر واحد.

وقال متحدث باسم صندوق النقد الدولي في رسالة لرويترز “من المتوقع أن يجتمع وفد صندوق النقد الدولي مع وزير المالية على هامش مؤتمر جنيف لمناقشة القضايا العالقة والمسار إلى الأمام.

وسيسعى المؤتمر في جنيف، الذي يشارك في استضافته رئيس الوزراء شهباز شريف والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إلى حشد الدعم الدولي للبلاد في أعقاب الفيضانات المدمرة العام الماضي.

حيث قتلت الفيضانات ما لا يقل عن 1700 شخص وتسببت في أضرار بمليارات الدولارات للبنية التحتية الحيوية.

كانت الخطة التي تحدد جدولاً زمنياً وتمويل جهود إعادة البناء نقطة شائكة في المحادثات لتوضيح المراجعة التاسعة التي ستفرج عن 1.1 مليار دولار من أموال صندوق النقد الدولي وتطلق تمويلاً دولياً آخر أيضاً.

وانتقد دار صندوق النقد الدولي مؤخراً، قائلاً: إن المقرض كان يتصرف “بشكل غير طبيعي” في تعاملاته مع باكستان ، التي دخلت برنامج الإنقاذ البالغ 7 مليارات دولار في عام 2019.”

 

وقالت المتحدثة باسم صندوق النقد الدولي أيضاً “إن مديرته العامة كريستالينا جورجيفا أجرت “مكالمة بناءة” مع رئيس الوزراء الباكستاني بخصوص مؤتمر جنيف ودعمت جهود باكستان لإعادة البناء

المصدر: شبكة أجيال الاذاعية
كلمات دليلية: جنيف، صندوق النقد الدولي، وزير المالية الباكستاني
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا