الميناء العائم قبالة غزة
الميناء العائم قبالة غزة

واشنطن: لن نستخدم رصيف غزة لأهداف عسكرية

أكد منسق الاتصالات الاستراتيجية في مجلس الأمن القومي الأميركي جون كيربي في مقابلة خاصة مع “سكاي نيوز عربية” أن الهدف من الرصيف البحري قبالة غزة هو إتاحة وسيلة لإيصال المساعدات للقطاع ولن يتم استخدامه لأهداف عسكرية أو خطط عملياتية.

وشدد كيربي على ضرورة فتح المعابر البرية، كونها أفضل طريقة لإدخال المساعدات بأحجام كبيرة، “ولذلك، يتم الحديث مع الجانب الإسرائيلي بشأن فتح معبر رفح”.

وأشار كيربي في اللقاء الخاص إلى أن واشنطن ترفض أي نوع من العمليات البرية العسكرية الإسرائيلية في رفح، موضحًا أن ما يحدث في الميدان الآن هو، كما يقول الإسرائيليون، مجرد عمليات محدودة ضد نشطاء حماس.

وقال كيربي: “إن الإدارة الأميركية لا تريد أن ترى غزة محتلة من قبل الجيش الإسرائيلي”، مشيرًا إلى أن واشنطن تعتقد أنه يجب أن تكون هناك منظمة أو مؤسسة تستجيب لتطلعات الشعب الفلسطيني، وهذا يعني دورًا ما لسلطة فلسطينية متجددة.

وأضاف المسؤول الأميركي: “لقد كنا حاضرين بقوة، ولا نريد أن نرى غزة محتلة من قبل قوات الدفاع الإسرائيلية. لا نعتقد أن هذا نموذج مستدام. إنه ليس في مصلحة الفلسطينيين الذين يعيشون في غزة فحسب، بل إنه ليس في مصلحة الشعب الإسرائيلي”.

وأكد أيضا على أنه “لا يمكن أن تكون حماس في السلطة في غزة”.

وكما أكد أن الحديث مع الجانب الإسرائيلي بشأن فتح معبر رفح يهدف إلى إدخال المساعدات الإنسانية لقطاع غزة.

المصدر: القدس دوت كوم
كلمات دليلية: رصيف غزة، غزة، واشنطن
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا