رئيس الحكومة الإسرائيلية، نتنياهو خلال مؤتمره الصحافيّ
رئيس الحكومة الإسرائيلية، نتنياهو خلال مؤتمره الصحافيّ

نتنياهو يعلن حل “كابينيت الحرب”

أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في جلسة للوزراء في الكابينيت الأمني والسياسي، أمس الأحد، عن قراره حل “كابينت الحرب” إثر استقالة الوزيرين، بيني غانتس وغادي آيزنكوت من عضويته، ومطالبة وزير الأمن القومي، إيتمار بن غفير، بضمه للكابينيت بدلاً من الوزيرين المستقيلين.

يشار إلى أنه في 11 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، انضم حزب غانتس إلى حكومة نتنياهو، وباتت تُسمى حكومة الطوارئ، وعلى إثرها جرى تشكيل مجلس وزاري أو كابينيت مصغر لإدارة شؤون الحرب، يضم نتنياهو ووزير الأمن، غالانت، وغانتس، وآيزنكوت، ووزير الشؤون الإستراتيجية، المقرب من نتنياهو، رون ديرمر، ورئيس حزب “شاس”، أرييه درعي.

وقبل نحو أسبوع، أعلن غانتس وآيزنكوت انسحابهما من حكومة الطوارئ الإسرائيلية واتهما نتنياهو بأنه “يتردد ويؤجل اتخاذ قرارات إستراتيجية مصيرية لاعتبارات سياسية”.

بدوره، سارع نتنياهو وحلفاؤه في الائتلاف، بما في ذلك وزير المالية بتسلئيل سموتريتش، ووزير الأمن القومي، إيتمار بن غفير، بإصدار تصريحات شديدة اللهجة ضد غانتس و”المعسكر الوطني”، واتهموه بـ”الانسحاب من المعركة” وبالعمل على تعزيز الانقسام وإحداث شرخ في المجتمع الإسرائيلية عوضًا عن الحفاظ على الوحدة في زمن الحرب.

وفور إعلان غانتس استقالته، أعلن وزير الأمن القومي، إيتمار بن غفير، أنه بعث برسالة إلى رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، يطالبه فيها بـ “ضمّه لحكومة الحرب”، مشددًا على أنه “بصفتي الوزير في الحكومة، ورئيس حزب كبير في الائتلاف الحكومي، أطالب بالانضمام إلى الكابينيت”.

المصدر: عرب 48
كلمات دليلية: إستقالة غانتس، الحرب على غزة، كابينيت الحرب، نتنياهو
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا