NEW YORK, NY - SEPTEMBER 22: Israeli Prime Minister Yair Lapid gives a speech during the 77th session of the United Nations General Assembly (UNGA) at U.N. headquarters on September 22, 2022 in New York City. After two years of holding the session virtually or in a hybrid format, 157 heads of state and representatives of government are expected to attend the General Assembly in person.   Anna Moneymaker/Getty Images/AFP
NEW YORK, NY – SEPTEMBER 22: Israeli Prime Minister Yair Lapid gives a speech during the 77th session of the United Nations General Assembly (UNGA) at U.N. headquarters on September 22, 2022 in New York City. After two years of holding the session virtually or in a hybrid format, 157 heads of state and representatives of government are expected to attend the General Assembly in person. Anna Moneymaker/Getty Images/AFP

لأول مرة منذ سنوات .. لبيد يدعم قيام دولة فلسطينية

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد ، مساء امس الخميس، في الأمم المتحدة إن على الرغم من وجود “عوائق” إلا أن إبرام “اتفاق مع الفلسطينيين يقوم على حل (إقامة) دولتين لشعبين هو الخيار الصائب لأمن إسرائيل واقتصادها ولمستقبل أولادنا”.

وقال لابيد هذا “هو الشيء الصحيح لأمن إسرائيل ، ولاقتصاد إسرائيل ومستقبل أطفالنا”.

واعتبر بعض الخبراء أن مجرد ذكر لابيد في خطابه للدولة الفلسطينية المستقبلية وتأكيده على “حل الدولتين للصراع” ، يمثل أقوى لغة استخدمها أي رئيس وزراء إسرائيلي فيما يتعلق بالسيادة الفلسطينية منذ أيام رئيس وزراء إسرائيل السابق إيهود أولمرت.

وادعى لابيد أنه “على الرغم من كل العراقيل ، لا تزال غالبية الإسرائيليين اليوم تؤيد رؤية حل الدولتين هذا. وأنا واحد منهم”.

كما اتهم لابيد الفلسطينيين بفبركة الصور عن ضحايا العدوان الإسرائيلي.

يذكر أن هذه هي المرة الأولى منذ عام 2016 التي يتحدث فيها مسؤول إسرائيلي عن حل الدولتين.

وحول غزة قال لابيد: “في هذا المبنى ، سئلنا أكثر من مرة لماذا لا نرفع القيود عن غزة؛ نحن مستعدون للقيام بذلك ، صباح الغد؛ نحن مستعدون لعمل أكثر من ذلك”.

وقال لابيد: “أقول من هنا لأهالي غزة ، نحن مستعدون لمساعدتكم في بناء حياة أفضل ، لبناء الاقتصاد، وقدمنا خطة شاملة للمساعدة في إعادة بناء غزة، وليس لدينا سوى شرط واحد: وقف إطلاق الصواريخ والقذائف على أطفالنا ، وطالب حركة حماس بترك الاسلحة ، وإعادة الجنود المحتجزين لدى حماس .

وفي حديثه عن إيران، قال لابيد “لا يوجد سوى دولة واحدة في الأمم المتحدة تعلن بصراحة عن رغبتها في تدمير دولة أخرى، فقد أعلنت إيران مرارًا وتكرارًا أنها مهتمة بـ “التدمير الكامل” لدولة إسرائيل، وبقي هذا المبنى صامت” .

وأضاف : “الدولة التي تريد تدميرنا هي أيضًا الدولة التي أسست أكبر منظمة إرهابية في العالم ، حزب الله، وتمول حماس والجهاد الإسلامي وتقف وراء الهجمات الإرهابية الجماعية من بلغاريا إلى بوينس آيرس. إنها دكتاتورية قاتلة تبذل قصارى جهدها للحصول على سلاح نووي …إذا حصل النظام الإيراني على سلاح نووي ، فسيستخدمونه.، والطريقة الوحيدة لمنع إيران من الحصول على سلاح نووي هي وضع تهديد عسكري موثوق به على الطاولة، وبعد ذلك – وبعد ذلك فقط – يجب أن يكون هناك تفاوض”.

 

المصدر: القدس دوت كوم
كلمات دليلية: إسرائيل، الامم المتحدة، حل الدولتين، قيام دولة فلسطينية، لابيد
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا