بذور الحُلْبَة
بذور الحُلْبَة

فوائد الحلبة عديدة … ماذا يحدث لجسمك عند تناولها… ؟

قد يكون طعمها لاذعاً ولكن هذه البذور الصفراء تعتبر مستودعاً للعلاجات الطبيعية، ويمكن أن تستخدم للوقاية والعلاج من بعض المشكلات الصحية، فكل ما يحتاج إليه الشخص هو أن يأخذ حوالي ملعقة صغيرة من بذور الحلبة.

تحتوي بذور الحلبة على عدد كبير من المكونات الكيميائية، كما أشارت أخصائية التغذية رشا الشواورة خلال حديثها لراديو حياة وهي البروتينات والأحماض الأمينية، والدهون، والفيتامينات، والمعادن.

وبحسب الشواورة تمتلك الحلبة العديد من الفوائد الصحية، إذ تحتوي بذورها على العديد من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الجسم، كما تعد أوراق الحلبة مصدرا غنيا بفيتامين (ك)، وهذه هي فوائد الحلبة:

فوائد الحلبة لزيادة إفراز حليب الأم

وأوضحت الشواورة أن حليب الأم هو الغذاء الأمثل لحديثي الولادة، وهو أفضل مصدر للتغذية ونمو الطفل، فنبات الحلبة يساعد على إفراز الحليب لذلك يمكن اعتباره بديلاً طبيعياً آمناً من الأدوية.

وأضافت الشواورة أن بذور الحلبة تحتوي على مادة الصابونين التي تقلل من امتصاص الكوليسترول من الأطعمة الغنية بالدهون، وتساعد بذور الحلبة على خفض مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول في الجسم.

 

 

فوائد الحلبة لتنظيم مستويات السكر في الدم

كانت النتيجة انخفاض نسبة السكر في الدم بنسبة 54٪ على مدار 24 ساعة، بالإضافة إلى انخفاض في الكوليسترول الكلي، والكوليسترول المنخفض الكثافة. كذلك في إحدى الدراسات أعطي المشاركون غير المصابين بالسكري الحلبة وشهدت انخفاضاً بنسبة 13.4٪ في مستويات السكر في الدم بعد أربع ساعات من تناول الحلبة.

وفي دراسة اخرى نشرت في مجلة جنوب آسيا لأمراض القلب الوقائية إلى أن هذه الفوائد ترجع إلى احتواء الحلبة العالي من ألياف الجالاكتانان الطبيعية والقابلة للذوبان في الماء، والتي تبطئ امتصاص السكر من الدم، وتحفز إنتاج الأنسولين.

التخفيف من حرقة المعدة

وبينت أخصائية التغذية أن الحلبة تخفف من أعراض حرقة المعدة المتكررة.

وتتابع الشواورة بالرغم من الفوائد العديدة لبذور الحلبة، إلا أن لها بعض المحاذير فاستخدام الحلبة كغذاء يعتبر آمناً تماماً ولكن الجرعات الزائدة قد تسبب اضطرابات المعدة، والغثيان، والغازات.

وتضيف الشواورة قد يسبب تناول الحلبة للبعض ردود فعل تحسسية، فهي تشبه الى حد ما الفول السوداني والحمص، وتجد بعض الأشخاص قد يظهرون هذه الأعراض بعد تناولها: طفح جلدي – ضيق وصعوبة التنفس – تورم الوجه.

ونوهت الشواورة أن تناول الحلبة خلال فترة الحمل آمن ولكن عند استخدامها بكميات أكبر من تلك المعتادة في الغذاء قد تسبب انقباضات للرحم، وتؤدي للولادة المبكرة.

وتعرف الحلبة علميا باسم Trigonella foenum-greacum، والموطن الأصلي للحلبة شمال أفريقيا والبلدان التي تحد شرقى البحر المتوسط، وهي تزرع حالياً في أغلب مناطق العالم ونبات الحلبة عبارة عن نبات عشبي حولي صغير يحمل ثمارا على هيئة قرون تحمل كل ثمرة عدداً من البذور ذات لون أصفر تميل إلى الخضار.

كلمات دليلية: جسم الانسان، رشا الشواورة، صحة، فوائد الحلبة
شارك هذا المقال
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on email
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا