مؤشر ارتفاع
مؤشر ارتفاع

غلاء الأسعار…. يشغل الرأي العام وسط تخوفات من تبعاته

بات موضوع غلاء الأسعار الحاصل على بعض السلع ومنها الأساسية، هو الموضوع الأكثر تداولا في الشارع أو على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد أصاب الغلاء هذه الأيام السكر، والطحين، والعدس، والزيوت النباتية، والمواد البلاستيكية، ومشتقات البترول، وغيرها من البضائع، حيث بلغت نسبة الارتفاع ما بين 15 – 20%.

أسباب الغلاء متعددة، لكنها جميعها تدور حول الاضطرابات الاقتصادية العالمية نتيجة جائحة كورونا التي أثرت على العالم بأسره، إضافة إلى ارتفاع تكلفة عمليات الشحن وشح الموارد وانخفاض انتاجية الدول المصدرة، حسب ما صرحت به رئيس جمعية حماية المستهلك في نابلس د. فيحاء البحش خلال حديثها لـ “راديو حياة”.

مؤكدة على أن هذا التأثير كان بشكل مباشر وأكثر سلبية علينا كوننا بلد غير انتاجي ونعتمد على عمليات الاستيراد، لذلك عند ارتفاع الاسعار نتاثر بها لكن في حال انخفاضها لا نلاحظ اي تغير على مستوى السوق المحلي.

وحول الرقابة على التجار والبائعين، نوهت البحش الى انه كان هناك توجهات من قبل الحكومة لوضع آلية لحماية المواطنين والمستهلكين من ارتفاعات الأسعار إلا انه لم يكن هناك أية إجراءات واقعية لمنع التأثر الحالي والمستقبلي نتيجة هذه الارتفاعات.

ووفق رئيس مجلس مجموعة عنبتاوي زياد عنبتاوي، فإن ما يحدث في العالم نتيجة التذبذبات في العرض والطلب ولا شك أن إفرازات وباء كورونا لها تأثير بشكل أساسي.

وأردف: “الزيوت النباتية ازدادت أسعارها نتيجة العرض والطلب الموجودة في العالم، وأهم أنواع تلك الزيوت زيت الصويا المطلوب بشكل كبير في المطاعم مما أدى الى رفع الأسعار، لكن لا يوجد ارتفاع ملحوظ على الزيوت الأخرى كزيت الذرة وزيت دوار الشمس.

وعن دور وزارة الاقتصاد، أوضحت البحش بأنه يقع على عاتق الوزارة عملية متابعة التكلفة الاجمالية لعمليات الاستيراد وتناسبها مع الارتفاعات في سعر السلع في الأسواق.

وبحسب الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، فإن الرقم القياسي العام لأسعار الجملة شهد ارتفاعا حادا نسبته 4.21% خلال الربع الثالث 2021 مقارنة بالربع الثاني 2021، حيث بلغ الرقم القياسي العام لأسعار الجملة 129.35 خلال الربع الثالث 2021 مقارنة بـ 124.13 خلال الربع الثاني 2021.

وأضاف الإحصاء، أن أسعار الجملة للسلع المحلية شهد ارتفاعاً حاداً أيضاً نسبته 5.77%، حيث بلغ الرقم القياسي لأسعار الجملة للسلع المحلية 132.65 خلال الربع الثالث 2021 مقارنة بـ 125.42 خلال الربع الثاني 2021، كما أن أسعار الجملة للسلع المستوردة ارتفع أيضاً بنسبة 2.04%، حيث بلغ الرقم القياسي لأسعار الجملة للسلع المستوردة 125.17 خلال الربع الثالث 2021 مقارنة بـ 122.67 خلال الربع الثاني 2021.

كلمات دليلية: الرأي العام، جمعية حماية المستهلك، زياد عنبتاوي، غلاء الأسعار، فيحاء البحش
شارك هذا المقال
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on email
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا