مدير مستشفى الاتحاد النسائي في مدينة نابلس، د.ماجد أبو جيش
مدير مستشفى الاتحاد النسائي في مدينة نابلس، د.ماجد أبو جيش

د. أبو جيش يتحدث عن متلازمة “التهاب الأجهزة المتعددة” وكورونا

ابراهيم سعادة- راديو حياة

حذر مدير مستشفى الاتحاد النسائي في مدينة نابلس، د.ماجد أبو جيش، من الاعتماد على ما يشاع حول قوة مناعة الاطفال ضد فيروس كورونا، خاصة بعد تدهور الوضع الصحي لبعض الأطفال، جراء الاصابة بمتلازمة “التهاب الأجهزة المتعددة”، مشددا على ضرورة مواصلة الالتزام بإجراءات الصحة العامة.

وفي مقابلة له مع راديو حياة، قال أبو جيش، إن مثل هذه الحالات للأطفال ظهرت منذ إبريل الماضي في بعض دول العالم، إضافة إلى اكتشاف 8 حالات جديدة في الضفة خلال الاسبوعين الماضيين، مؤكدا أن هذه المتلازمة ظهرت على الأطفال بعد اصابتهم بفايروس كورونا، وعدم وجود تاريخ مرضي للاطفال.

وأشار أبو جيش، إلى أن استمرار ارتفاع درجة الحرارة، والطفح الجلدي، والتهاب الفم والحلق، وتضخم الغدد الليمفاوية،إضافة إلى القيئ والإسهال، تعد من الأعراض على وجود هذه المتلازمة، مضيفا أن قوة الأعراض تختلف من طفل لأخر.

وأضاف، أنه بفحص الدم يتم الكشف على اصابة الطفل بهذه المتلازمة، ومن خلال الأجسام المضادة في الجسم يتم معرفة اذا كان مصابا بكورونا سابقا، مشددا على خطورة مثل هذه الحالات التي قد تبقى لفترات طويلة في غرف العناية المكثفة.

يشار إلى أن ماجد أبو جيش نشر عبر منصة “فيسبوك” توضيحا تحدث فيه عن المتلازمة، ما أثار تساؤلات عدة حول خطورة هذه المتلازمة، وارتباطها بفايروس كورونا.

كلمات دليلية: الاطفال، كورونا، ماجد أبو جيش، متلازمة، متلازمة التهاب الأجهزة المتعددة، مستشفى الاتحاد النسائي
شارك هذا المقال
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on email
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا