الشهيد طاهر محمد زكارنة (19 عامًا)
الشهيد طاهر محمد زكارنة (19 عامًا)

جماهير غفيرة تشيع جثمان الشهيد طاهر زكارنة في قباطية

شيعت جماهير غفيرة من محافظة جنين بعد صلاة الظهر، جثمان الشهيد طاهر محمد زكارنة (19 عامًا) في مسيرة انطلقت من مسجد قباطية نحو مقبرة الشهداء في البلدة الواقعة جنوب جنين.

وانطلق موكب التشييع الأول، لزكارنة الذي ارتقى صباح اليوم برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، التي أصيب بها خلال اقتحام البلدة من مشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي، بعدما لف جثمانه بعلم سرايا القدس، وجابت المسيرة شوارع جنين ثم توجهت إلى بلدة قباطية حيث نقل لمنزل عائلته التي ودعته بالدموع وصرخات الغضب، وبعد الصلاة على جثمانه انطلقت المسيرة في شوارع بلدة قباطية يتقدمها مسلحون من كافة الفصائل وسط ترديد الهتافات المنددة بالاحتلال، والداعية لاستمرار المقاومة.

وأقيم مهرجان تأبيني للشهيد ألقيت خلاله كلمات للقوى الوطنية والإسلامية والمقاومة، عاهدت فيها الشهيد على مواصلة طريق المقاومة، كما أكدت أن الاحتلال لن يتمكن من وقف المقاومة لأن شعبنا أقوى من الاحتلال.

كما ونعت حركة “الجهاد” الاسلامي زكارنة مؤكدةً أنه ينتمي للحركة وأحد مجاهديها الذين كرسوا حياتهم للمقاومة، كما وأكدت أن جرائم الاحتلال المتصاعدة لن توقف مسيرة المقاومة، ومشيدةً بعزيمة أبناء شعبنا وإرادة مقاومينا في كل الساحات التي تقف سداً منيعاً في وجه التغول والاقتحام، وتصنع ملاحم الاشتباك على امتداد الضفة ضد جنود الاحتلال و المستوطنين.

وجددت حركة “الجهاد” تمسكها بحقها في استمرار جذوة الصراع مشتعلة، داعيًة لوحدة شعبنا وقواه المقاتلة ورص الصفوف وإشعال المقاومة بأشكالها كافة وخاصة المسلحة، لردع المحتل و المستوطنين عن قتل شعبنا واستباحة دمنا في مدن وقرى القدس والضفة والداخل المحتل.

المصدر: القدس دوت كوم
كلمات دليلية: الاحتلال الاسرائيلي، جنين، طاهر زكارنة، قباطية
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا