من الاحتجاجات ليلة امس
من الاحتجاجات ليلة امس

الشرطة الإسرائيلية تكذب بن غفير: لم يكن هناك خطرًا على نتنياهو وأسرته

نفت الشرطة الإسرائيلية، مساء اليوم الأربعاء، أن يكون المتظاهرين أمام منزل رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، في القدس المحتلة، مساء أمس، قد شكلوا خطرًا عليه.

وقالت الشرطة في بيان لها، لم يكن هناك أي خطر في أي وقت على رئيس الوزراء وعائلته، ولم يدخل أي متظاهر إلى مقر إقامته أو يطرق بابه.

وأدانت الشرطة الإسرائيلية المنشورات الكاذبة التي زعمت بأن عناصرها كادوا أن يضطروا إلى إطلاق النار على المتظاهرين.

وكانت التظاهرات قد أثارت استياء مسؤولين سياسيين وسط تحريض خاصة من وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير الذي طالب الشاباك بالعمل على حماية نتنياهو وأسرته بسبب الخطر الذي يحدق بهم.

وشهدت المسيرات أمس، مواجهات عنيفة بين الشرطة الإسرائيلية والمتظاهرين الذين اخترقوا الحصون الأمنية المحيطة بمنزل نتنياهو، حيث تظاهروا للمطالبة بإسقاط حكومة الأخير وإتمام صفقة تبادل مع حماس.

المصدر: وكالة صدى نيوز
كلمات دليلية: احتجاجات، الحرب على غزة، الشرطة الإسرائيلية، بن غفير، صفقة تبادل أسرى، نتنياهو
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا