من الغارة الجوية على مقبرة الفالوجة في جباليا
من الغارة الجوية على مقبرة الفالوجة في جباليا

الجيش الإسرائيلي يعترف بقتل 5 أطفال في غارة على مقبرة بجباليا

اعترف الجيش الإسرائيلي بمسؤوليته عن مقتل خمسة ​أطفال فلسطينيين في غارة جوية على مقبرة الفالوجة في بلدة جباليا، شمالي قطاع غزة، في 7 أغسطس/آب الماضي، وفقًا لصحيفة “هآرتس” العبرية.

وقال مسؤولون أمنيون للصحيفة العبرية: إن تحقيق الجيش في الحادث الذي وقع في 7 أغسطس/آب في مقبرة الفالوجة خلُص إلى مقتل القاصرين بغارة جوية إسرائيلية.

وفي حينه، زعم الجيش الإسرائيلي أن الفلسطينيين الثمانية قتلوا بسبب صاروخ غير فعال يتبع لحركة الجهاد الإسلامي، وتبين فيما بعد أنهم قتلوا بغارة جوية إسرائيلية.

والأطفال الخمسة هم: جميل نجم الدين نجم (3 أعوام)، وجميل إيهاب نجم (13 عامًا)، ومحمد صلاح نجم (16 عامًا)، وحامد حيدر نجم (16 عامًا)، ونظمي أبو كرش (15 عامًا). ووفقاً لمجلس ​اللاجئين​ النرويجي شارك ثلاثة منهم في برنامج دعم لضحايا الصدمات في غزة.

وعلى مدى ثلاثة أيام(من 5 وحتى 7 أغسطس الجاري) اندلعت مواجهة عسكرية بين الجيش الإسرائيلي وحركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة، انتهت بالتوصل إلى وقف إطلاق نار، بوساطة مصرية.

وتسبب الهجوم الإسرائيلي، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية، عن استشهاد 49 فلسطينيًا بينهم 17 طفلًا و4 سيدات و360 أصابة بجراح مختلفة.

المصدر: وكالات
كلمات دليلية: الجهاد الإسلامي، الجيش الإسرائيلي، جباليا، غزة، قتل الاطفال، مقبرة الفالوجة
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا