مدرسة عين سامية شرقي مدينة رام الله
مدرسة عين سامية شرقي مدينة رام الله

الاتحاد الأوروبي يرفض قرار إسرائيل هدم مدرسة عين سامية

قال سفِن كون فون بورغسدورف، ممثل الاتحاد الأوروبي في فلسطين، الجمعة، إن قرار إسرائيل هدم مدرسة “عين سامية”، شرقي مدينة رام الله، “غير قانوني”.

جاء ذلك في تصريح خاص لوكالة “الأناضول” على هامش زيارته، برفقة ممثلي وسفراء دول الاتحاد الأوروبي لدى فلسطين، لمدرسة “عين سامية” شرقي رام الله، المهددة بالهدم.

وقال إن “قرار إسرائيل هدم المدرسة غير قانوني، ويتنافى مع القانون الدولي الإنساني”.

وأشار بورغسدورف إلى أن المدرسة شُيّدت بدعم وتمويل من الاتحاد الأوروبي، من أجل خدمة الطلبة وتوفير التعليم المدرسي لهم.

وتابع: “هدم المدرسة يعني أن الطلاب مجبرون على السير نحو 9 كيلومترات من أجل الوصول إلى أقرب مدرسة، عبر طريق محاطة بالمستوطنات الإسرائيلية الأمر الذي يهدد حياتهم”.

وطالب بوقف “قرار الهدم، بشكل فوري”.

وذكر المسؤول الأوروبي، أن السفراء والممثلين سينقلون لعواصم بلادهم معاناة السكان في عين سامية وأيضا في منطقة مَسافر يطّا (جنوبي الخليل) المهددة هي الأخرى بالهدم.

وتابع: “علينا دعمهم بتوفير مقومات الصمود، وعدم السماح بهدم تلك التجمعات”.

والأربعاء، أصدرت المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس، قرار “هدم فوري” لمدرسة عين سامية شمال شرق مدينة رام الله، وفق مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية (غير حكومي).

ووفق المركز الحقوقي “تخدم المدرسة طلاب تجمع عين سامية البدوي وعددهم نحو ثلاثمائة فرد، وتقع في المناطق المصنفة “ج” (تُمثّل نحو 61 في المئة من الضفة)”، والتي تخضع لسيطرة إسرائيل أمنية وإدارية، وتمنع البناء فيها.

المصدر: وكالة معا الإخبارية
كلمات دليلية: إسرائيل، الاتحاد الأوروبي، مدرسة عين سامية، هدم
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا