استحواذ إيلون ماسك على تويتر
استحواذ إيلون ماسك على تويتر

الأمم المتحدة تحضّ إيلون ماسك على ضمان احترام تويتر لحقوق الإنسان

حضّ مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان فولكر تورك مالك تويتر الجديد إيلون ماسك على ضمان احترام الشبكة الاجتماعية لحقوق الإنسان، في رسالة مفتوحة صدرت السبت.

وقال تورك في رسالته إن التقارير التي أفادت عن تسريح ماسك كامل فريق حقوق الإنسان التابع للمنصة “لم تكن، من وجهة نظري، بداية مشجعة”.

وأعرب المفوض الأممي عن “قلق وخشية بشأن ميداننا العام الرقمي ودور تويتر فيه”.

واشترى ماسك، أغنى شخص في العالم، المنصة قبل أسبوع في صفقة مثيرة للجدل.

بعد إتمام عملية الاستحواذ الضخمة التي كلفته 44 مليار دولار، سارع ماسك بحلّ مجلس إدارة تويتر وإقالة رئيسها التنفيذي وكبار المديرين.

وطردت الشركة الجمعة نحو نصف موظفيها البالغ عددهم 7500 شخص.

وكتب فولكر تورك “على غرار جميع الشركات، يتعيّن على تويتر أن تفهم الأضرار المرتبطة بمنصتها وأن تتّخذ خطوات لمعالجتها”.

وأضاف “على احترام حقوق الإنسان أن يشكل حاجز الأمان بالنسبة لاستخدام المنصة وتطورها. باختصار، أدعوك لضمان إيلاء حقوق الإنسان أهمية محورية في إدارة تويتر تحت قيادتك”.

نشر ترك الرسالة المفتوحة عبر تويتر حيث لديه أكثر من 25 ألف متابع.

وذكر المفوض ستة مبادئ حقوقية أساسية وحضّ إيلون ماسك على تبنيها في إدارة تويتر.

ومن بين تلك المبادئ حماية حرية التعبير والخصوصية وضمان الشفافية.

المصدر: القدس دوت كوم
كلمات دليلية: إيلون ماسك، الأمم المتحدة، تويتر
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا