الحرب على غزة
الحرب على غزة

الأمم المتحدة: الحرب في غزة “برميل بارود” قد يؤدي إلى حرب أوسع

حذر مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، فولكر تورك، اليوم الإثنين من أن الحرب في غزة “برميل بارود” قد يؤدي إلى حرب أوسع في الشرق الأوسط.

وقال تورك أمام مجلس حقوق الإنسان في جنيف “أنا قلق للغاية من أن أي شرارة من برميل البارود هذا قد تؤدي إلى حريق هائل أوسع. سيكون لذلك تداعيات على كل دولة من دول الشرق الأوسط وأخرى كثيرة خارجه”.

وفي كلمته التي يستعرض فيها الانتهاكات الرئيسية لحقوق الإنسان عبر العالم، ذكر فولكر مثلين لتداعيات الحرب الإسرائيلية إقليميا، في لبنان واليمن.

وأوضح تورك أن “التصعيد العسكري في جنوب لبنان بين إسرائيل وحزب الله وفصائل أخرى مسلحة مقلق للغاية” مشيرا إلى مقتل 200 شخص في لبنان.

وأضاف “الحوادث التي قتل فيها مدنيون ولا سيما أطفال ومسعفون وصحافيون يجب أن تكون موضع تحقيق معمق” مشيرا أيضا إلى أن نحو 80 ألف إسرائيلي نزحوا من المناطق الحدودية مع لبنان.

وأضاف “من الأهمية بمكان بذل كل المستطاع لتجنب حريق أوسع”.

وفي اليمن، يستهدف الحوثيون سفنا تجارية في البحر الأحمر دعما للفلسطينيين في قطاع غزة، ويعيقون حركة الملاحة التجارية ما يؤدي إلى ارتفاع الأسعار “مع تداعيات كبيرة خصوصا على الدول النامية” على ما أكد تورك، مضيفا أنه “ثمة خطر جدي لامتداد النزاع إلى اليمن نفسه مع تداعيات قد تكون خطرة على الشعب اليمني الذي يعاني أساسا من أزمة إنسانية ناجمة عن الحرب”.

وقصفت الولايات المتحدة والمملكة المتحدة مرارا مواقع إطلاق صواريخ للحوثيين في اليمن لتدمير أسلحة يستهدفون بها السفن في البحر الأحمر.

المصدر: عرب 48
كلمات دليلية: الأمم المتحدة، الحرب في غزة، الشرق الأوسط، برميل بارود، حرب أوسع، فولكر تورك
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا