رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق ايهود باراك
رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق ايهود باراك

إيهود باراك يهاجم بن غفير ونتنياهو: ستندمان!

هاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود باراك، وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي إيتمار بن غفير ورئيس الحكومة الحالي بنيامين نتنياهو، متوعدا بمظاهرات أوسع.

وقال إيهود باراك: “بن غفير يتوعد أن الشرطة ستواجه التظاهرات ونتنياهو يدعمه، وكلاهما سيجلسان ليندمان على ذلك”.

وأضاف باراك” “هذا يكشف هذه الحكومة على حقيقتها..مرتشون..ضعفاء، واستغلالي يستخدم العنصرية..يبتزه ( بن غفير يبتز نتنياهو)..المواجهة فرضت علينا وسوف يتجرعون ذلك بشكل كبير”.

ومساء يوم السبت الماضي، نزل آلاف الإسرائيليين إلى الشوارع للاحتجاج على خطط الحكومة الجديدة لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، التي يرى المعارضون أنها تهدد الديمقراطية والحريات.

المصدر: وكالة صدى نيوز
كلمات دليلية: احتجاجات، الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود باراك، خطط الحكومة الاسرائيلية، رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو، وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي إيتمار بن غفير
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا