الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي باللغة العربية أفيخاي أدرعي.
الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي باللغة العربية أفيخاي أدرعي.

إعلام إسرائيلي: محاولة اغتيال “أفيخاي أدرعي”

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الأربعاء، بأن أحد منفذي عملية رعنانا التي وقعت الشهر الماضي، كان يسعى إلى اغتيال الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي باللغة العربية أفيخاي أدرعي.

وبحسب موقع “أخبار إسرائيل الوطنية”، “كشف أحمد زيدات (24 عاما) عن نواياه هذه أثناء التحقيق معه، شاهد زيدات، الذي كان يعمل في رعنانا بشكل غير قانوني، أفيخاي أدرعي في أحد مطاعم المدينة وبدأ بمراقبته حتى قبل اندلاع الحرب في 7 أكتوبر”.

ونقل الإعلام الإسرائيلي عن أحمد زيدات أثناء التحقيق معه قوله: “أردت تنفيذ هجوم نوعي.. صادفت أدرعي وتبعته أردت الهجوم عليه لكن لم أكن أحمل سكينا.

وفي وقت لاحق وصلت إلى نفس المكان في محاولة لتحديد مكانه مسلحا بسكين – لكن لم أجده”.

وفي 15 يناير الماضي، أفادت نجمة داوود الحمراء بمقتل شخص وإصابة 16 آخرين 3 منهم بحالة حرجة في حوادث طعن ودهس في رعنانا وسط فلسطين المحتلة.

ولاحقا قالت الشرطة الاسرائيلية، إنه “يتم الحديث عن عملية دهس قام خلالها مشتبه به بسيارة مسروقة بدهس عدد من الإسرائيليين، حيث تم نقل 13 مصابا للمستشفيات”.

وأفادت وسائل الإعلام بأنه يجري الحديث عن عملية متدحرجة استبدل خلالها المنفذ 3 سيارات، مشيرة إلى أن منفذي العملية هما أحمد ومحمود زيدات الخليل وهما رهن الاعتقال.

المصدر: القدس دوت كوم
كلمات دليلية: أحمد زيدات، أفيخاي أدرعي، عملية رعنانا، محاولة اغتيال
شارك هذا المقال
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا