العلمين الأمريكي والروسي
العلمين الأمريكي والروسي

أمريكا تدرس فرض قيود على التكنولوجيا ضد روسيا

تناقش الإدارة الأمريكية وحلفاؤها ضوابط التصدير المحتملة بشأن روسيا بما في ذلك فرض قيود على التكنولوجيا والإلكترونيات الحساسة إذا استمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في خططه لغزو أوكرانيا، طبقا لما ذكره مصدر على صلة بالمناقشات.

وقالت وكالة “بلومبرج” للأنباء اليوم الأحد إنه فيما لم يتم اتخاذ قرارات يمكن أن يتم تطبيق القيود التجارية على الصادرات من أمريكا إلى روسيا وربما على بعض المنتجات الأجنبية الصنع.

وأضاف المصدر أنه سيتم أيضا دراسة اتخاذ إجراءات لحرمان روسيا من الإلكترونيات الدقيقة المصنوعة باستخدام برامج أو تكنولوجيا أمريكية أو مبنية عليها.

وبينما تصعد إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن من خطابها القوي ضد الكرملين قبل سلسلةٍ من المحادثات بشأن روسيا، الأسبوع المقبل، ستسعى السيناريوهات إلى الاستفادة من الهيمنة الأمريكية في مجال التكنولوجيا لتقويض الجيش والقطاعات المدنية والطموحات التكنولوجية الروسية.

المصدر: القدس دوت كوم
كلمات دليلية: الإدارة الأمريكية، التكنولوجيا، روسيا، فرض قيود
شارك هذا المقال
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on email
يؤمن راديو حياة بحرية إبداء الرأي. ومن هذا المنطلق، فنحن نرحب بأي ملاحظات تتعلق بمضمون المادة المنشورة. للتواصل أو إرسال خبر لنشره، الرجاء إرسال رسالة أعبر البريد الإلكتروني news@hayat.ps
آخر الأخبار
أخبار قد تهمك

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا